الأعمال الكاملة ولكل كتاب قصة

  كان يكتب الدكتور يوسف المقالات والبحوث للنشر في مجلة الإدارة العامة والمجلات العسكرية والجرائد اليومية من بينها جريدة الرياض وجريدة الاقتصادية وجريدة الجزيرة وجريدة اليوم وعكاظ والمدنية ونشرة مجلس الشورى بقصد نشر العلم والمعرفة ومعالجة قضايا التنمية في أربع مجالات علمية:

  • العلوم العسكرية

  • العلوم الإدارية – التخطيط والتنمية والإدارة العامة والاقتصاد

  • علوم البيئة والتنمية

  • العلوم السياسية والدبلوماسية

   

وعلى مدي 40 سنة فقد حصل على شهادة التخرج من المدرسة العسكرية بالطائف سنة 1373هـ – 1953م والبكالوريس في الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة الملك سعود سنة 1384هـ 1964م، والماجستير في الإدارة العامة من كلية الدراسات العليا قسم العلوم السياسية في جامعة كنساس في الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1388هـ 1968م، وشهادة كلية القيادة والأركان في الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1395هـ 1975م المعادلة للماجستير في العلوم العسكرية، وشهادة الزمالة الدولية من كلية الحرب للجيش الأمريكي في الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1400هـ 1980م، وشهادة الدكتوراه في التخطيط والتنمية من كلية الدراسات العليا قسم الدراسات العربية والإسلامية جامعة جلاسجو في المملكة المتحدة البريطانية سنة 1415هـ 1995م وخلال دراسته وبعدها قد عمل في المجالات التي درس فيها ورغبة منه في نقل المعرفة اتجه إلى الكتابة في الصحف والمجلات المتخصصة.

       وكتب عن تجاربه في القيادة الإدارية والإدارة والتنمية والسفارة ومجلس الشورى.

          وبعد ذلك اتجه لتأليف الكتب عن طريق جمع المعلومات والمقالات والبحوث في كتب متخصصة في المجالات المذكورة، والتأليف في الموضوعات الجديدة لم يكتب فيها من قبل مثل البيئة والتنمية نتيجة تجربته كممثل المملكة لدي برنامج الأمم المتحدة للبيئة في نيروبي في كينيا أثناء توليه السفارة السعودية فيها وكان لكل كتاب قصة كما رواه بنفسه.

قصة الكتاب: عندما عينت سفيراً للمملكة العربية السعودية في كينيا عينت معها ممثلاً للمملكة العربية السعودية لدي برنامج الأمم المتحدة ومركز المستوطنات البشرية ومقر هاتين المنظمتين الدولتين في العاصمة الكينية نيروبي وأصبحت عضواً في اللجنة الخاصة في مجال البيئة ووجد أن البيئة لها علاقة بالتنمية فأردت أن أسجل هذه التجربة في كتاب لكي يستفاد منها وطبعته للطبعة الثانية مع إضافة بحث عن اقتصاديات البيئة قدم في مؤتمر البيئة في الرياض وهو أول كتاب من نوعه يطبع في المملكة.

تاريخ الإصدار:   ١٩٩٧م / ١٤١٨هـ

البيئة و التنمية

قصة الكتاب: أشتمل كتاب البيئة والتنمية الطبعة الأولي على بعض المصطلحات المتعلقة بالبيئة والتنمية ولما زاد حجم المصطلحات أردت أن أتوسع في هذا الجزء وأصبح كتاب مستقل معتمداً في ذلك إلى مصادر الأمم المتحدة وما تعارف عليه علماء البيئة والتنمية وما هو متداول في المطبوعات المتعلقة بالبيئة والتنمية لتسهيل معرفة هذا العلم الجديد القديم حيث أن نهضة هذا العلم في العصور الأخيرة في الغرب وكانت المؤلفات باللغات الأجنبية وأعمها اللغة الإنجليزية مع وجود بعض الترجمات لها بلغات الأمم المتحدة الست ومنها اللغة العربية.

تاريخ الإصدار:    ١٩٩٧م / ١٤١٨هـ

معجم مصطلحات البيئة و التنمية

قصة الكتاب: وقصة هذا الكتاب أنني سألت طالباً يدرس في السنة الرابعة بقسم الأنظمة بكلية العلوم الإدارية بجامعة الملك سعود هل درس أنظمة واتفاقيات البيئة فكان جوابه بالنفي وذكر أن من أسباب ذلك عدم وجود كتاب في الموضوع ولا يوجد أستاذ متخصص ولهذا قررت أن أؤلف هذا الكتاب ليكون مرجعاً للدارسين في مجال أنظمة وسياسات البيئة في المملكة ودول الخليج العربية.

تاريخ الإصدار:   ١٤٢٢هـ

أنظمة البيئة و تشريعاتها وسياساتها في المملكة و دول الخليج